• سيكولوجية الشخصية الإيجابية

سيكولوجية الشخصية الإيجابية

عاطف الشربينى

Regular price

من التحديات الرئيسية التي تواجه معظم العاملين في المجال الكلينيكي تزويد المضطربين بكل ما يمكنهم من مواجهة عواصف الحياة...

من التحديات الرئيسية التي تواجه معظم العاملين في المجال الكلينيكي تزويد المضطربين بكل ما يمكنهم من مواجهة عواصف الحياة وظروفها العصبية باتزان ورباطة جأش وبتفاؤل واستبشار؛ وبالتالي تحويل كل ما هو سلبي إلى إيجابي. وعلم النفس الإيجابي في صيغته التقليدية وبتركيزه على كل ما هو خير وصواب للبشر ذو طابع فلسفي شديد التفاؤل ربما بصورة مبالغ فيها؛ لكونه يتجاهل الواقع الموحش للوجود البشري، كما يمكن القول وبنفس المنطق أن علم النفس الوجودي في صيغته التقليدية، وبتركيزه على دراسة قضايا مثل قلق الموت، انعدام المعنى، الضياع الوجودي، والاغتراب، ذو طابع موغل في التشاؤم والظلامية؛ لكونه لا يلقي بالًا لما يصح تسميته ببهجة الحياة وجوانبها المشرقة، وعلم النفس الإيجابي دون البصيرة الوجودية والتحليل الفينومينولوجي “الظاهرياتي أو الإدراكي” يمثل ما يصح تسميته باندفاع المراهق نحو الحياة دون تدبر أو عمق في الرؤية والمسار، وعلم النفس الوجودي دون تركيز على مكامن القوة لدى البشر والجوانب الإيجابية للحياة والوجدان الموجب كتاباتٌ نظريةٌ مليئةٌ بالحكمة، ولكن بلا حيوية؛ وبالتالي الحاجة ماسة إلى دمج هذين المسارين معًا ليصُار إلى ما يسميه بعض المتخصصين “علم النفس الوجودي الإيجابي” أو “علم النفس الإيجابي الوجودي”، وفقًا لتفضيلات كل باحث على حدة. وفي إطار هذا الفهم يأتي تركيز الكتاب على الجوانب الإيجابية في الشخصية الإنسانية، ويتكوّن من ستة فصول متكاملة وهي: أصالة الشخصية، السعادة، العفو، السلوك الاجتماعي الإيجابي، التوبة، والتفاؤل. ويأمل المؤلفان د. عاطف الشربيني، ود. محمد أبو حلاوة بإثارة مثل هذه القضايا الإيجابية إلقاء الضوء على مكامن القوة والفضائل الإنسانية التي تجعل الحياة جديرة بأن تعاش.

Format :
Subcategory :علم نفس